المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قنديل البحر..روعة



زهور النرجس
17-02-2007, 01:55 PM
السلام عليكم ..قبل يومين كنت عند البحر على الشاطئ لقيت قنديل البحر واحد كبير وعدد هائل من قناديل البحر الصغيرة كان شكلها قمة في الروعة تملكني الفضول لاعرف كل شي عن هذا الكائن الغريب والرائع واريد ان اعرف من اين جاءت القناديل الصغيرة هل ممكن يكون القنديل الكبير قد ولدها للتو وهل هذا النوع يلد ام يبيض ياريت اللي عنده معلومات عنه يثرينا بها وعن ظروف عيشه لاني حبيت اخذ منه عدد من الصغير بس ما اخذت خوفا من موته ولاني لااعرف اي شيء عنه ولان هذه حياة كائن حي ستقع في مسؤوليتي بعد ما اصيده ولكم جزيل الشكر

SAMYHOK
18-02-2007, 03:50 AM
قنديل البحر


قنديل البحر Jellyfishهو حيوان بحري من الرخويات وله ارجل اضافية علي هيئة زوائد طويله شعريه وتنتهي فوقها لما يشبه المظلة وله قوام يشبه الجيلي أو الهلام وهو بسيط غير معقد بحيث لا يحتوي على رأس أو نظام هضمي طبيعي أو أعضاء تركيبية ويشكل الماء نسبة عالية من جسمه لما يصل إلى حوالي 95% من وزنه وبه بعض الأعضاء ، وفتحه فمه بالوسط وله العديد من اللوامس أو المجسات الحسية يتحرك حركة حرة باستخدام جسمه ولوامسه وتساعدة حركة التيار المائي في الانتقال لمسافات بعيدة.


الغذاء والأعداء الطبيعيين
يتغذى بشكل عام على بيوض ويرقات الأسماك كما أنه يتغذى على الهائمات الأخرى من العوالق البحرية الحيوانية وبالعادة يتواجد في فترات الصيف نظراً لوفرة الغذاء كما أنه يعتبر غذاء لبعض الكائنات الأخرى مثل السلاحف البحرية وبعض الأنواع القليلة من الأسماك.


الحجم
تتراوح أحجام هذا الكائن حسب الأنواع حيث أن أصغر الأنواع لا يزيد عن بضع سنتيمترات ولكن قد تتجاوز أكبر الأنواع منها 6,3 أقدام أي أكثر من (180 سم) عرضاً مع اللوامس الطويلة بما يتناسب مع حجمه


السمية
بعض أنواع هذا الكائن عالية السمية بحيث تستطيع القضاء على حياة الانسان في دقائق والتي تسجل تواجدها قبالة سواحل أستراليا وبعض المناطق من العالم والكثير منها تؤثر في اصابة جلد الانسان باحساسية. وسيم سعادة


التكاثر
يتكاثر في العادة بوضع البيض ، حيث يضع بيضه الذي يسبح في الماء حتى يصل إلى موقع ثابت يساعدة على الالتصاق ويظل حتى يفقس في جماعات ويتحرك مكملاً مراحل عمره.


القناديل العملاقة
تم اكتشاف نوع عملاق جديد في أوائل عام 1998 في شرق المحيط الهادي أسمه العلمي Chrysaora achloyos من اليونانية معنى الضباب -الظلام والغموض - إشارة إلى لونه الداكن والشكل النادر - الرأس ناعم داكن اللون واللوامس وردية خفيفة تمتد إلى 20 قدماً.

معلومات عامه

( قنديل البحر).. حيوان بحري يكتنفه الغموض! و يعتبر وجبة شهية لبعض دول شرق أسيا

لأنه يرى دائماً طافياً بالقرب من الشواطئ وقد يعكس ضوء الشمس من مظلته الشفافة لهذا أطلق عليه العلماء (قنديل البحر) ويعرف في الأصل ب(الجيلي فيش) وهو كائن بحري من الرخويات يتبع فصيلة اللافقريات، أى عديم العظام وليس له عمود فقري، ولا معدة، فالأمعاء هي التي تستقبل الطعام.
يطلق على هذا الكائن الغريب اسم آخر هو (لواسع البحر) لأنه يمتلك عدداً كبيراً من المجسمات الطرفية المدببة المحتوية على عدد كبير من الخلايا اللاسعة التي تستخدم جميعها في وقت واحد عند الهجوم على العدو أو الضحية..

لكن ثمة فائدة هامة لهذه اللواسع بالنسبة لقنديل البحر، وهي استخدامها في الحصول على غذائه من الكائنات الحية الدقيقة التي يحملها تيار الماء.
وكما يقول د. عزت عوض إبراهيم رئيس المعهد القومي لعلوم البحار بمصر.. أن هذه (اللواسع) المؤذية للإنسان لو تأملها، سيجدها إحدى المعجزات الهندسية للطبيعة..

فهي تتكون من انتفاخ صغير جداً مملوء بمادة كيميائية إضافة إلى أنبوب ملتف صغير وشعيرات في صورة قذائف تنطلق عند الحاجة، فعند لمس هذه القذائف ينطلق من الأنبوب إبرة حادة تخترق جلد المهاجم لتنفث سمها في جسم العدو ويطلق على هذه الخلايا اللاسعة اسم ( nematocyst) وهي تعنى أنبوبة المثانة..

ويتجمع من هذه الخلايا اللاسعة عدد كبير في صورة بطاريات، إذا لمسها شيء ما تنطلق فوراً لتغطي مساحة واسعة مسببة هزيمة المعتدي خاصة لو كان من الفرائس التي يتغذى عليها القنديل وأيضاً هناك خلايا صمغية أخرى مساعدة للخلايا اللاسعة وخلايا أخرى في صورة حلقة دائرية تعمل على اصطياد الفرائس وكل تلك الأسلحة الفتاكة مرتبة في صورة مجموعات تبدأ بالخلايا اللاصقة ثم خلايا اصطياد الفرائس التي تمتلك مقذوفات بعيدة المدى..
وهذه كلها خارج جسم الحيوان. ولتأمين الفريسة عند الإمساك بها تقوم الخلايا اللاسعة التي تمتلك مقذوفات قصيرة المدى بتسديد الضربة القاضية.
بين الماء واليابس

توجد قناديل البحر في كل بحار العالم وأغلبها يعيش بالقرب من سطح الماء في حين أن بعضها تسحبه شباك الصيد من أعماق تزيد على (175) متراً.
ومن الأمور المثيرة للدهشة تلك الأصوات التي يصدرها قنديل البحر في حالة وجوده بعيداً عن الماء، ومن حين لآخر تظهر أنواعاً صغيرة جداً يبلغ عرض الواحد منها 1.7 سنتيمتر أو أقل، وقد عثر أحد الباحثين على أحدها في الماء العذب الموجود في أحد أحواض تربية الأسماك الاستوائية، وتوجد أيضاً هذه الأنواع في أحواض المياه الدافئة التي يوجد بها حدائق نباتية..

تختلف أنواع قناديل البحر في الحجم، فبعضها بالكاد يغطى قمة الإصبع.. في حين أن النوع المسمى (ذا الجرس العدسي) الشكل يبلغ عرضه 2.25 متر وسُمكه 90 سنتيمتراً وله أكثر من ألف من ذراع لاسعة، وبعضها يبلغ طوله أكثر من 36 متراً، ويعتبر هذا من أطول الحيوانات المسجلة إلا أنه لم يعرف وزن هذا القنديل العملاق.. ولكن من خلال الاستدلال بوزن أصغر القناديل يمكن التنبؤ بأن وزنه لا يقل عن 90 كيلو جراماً.
ويأخذ قنديل البحر ألوان قوس قزح أو ألوان متدرجة مخضبة بالأبيض أو الأسود.. ومن هذه القناديل ما يشبه زنابق الماء والبعض الآخر يشبه بلورات الزجاج الرقيق وبعضها قد يتحول لونه إلى البرتقالي أو الأرجوانيي.

الدفع النفاث
المدهش أن تلك الكائنات عديمة العمود الفقري تتحرك باستخدام أحدث تقنيات الحركة تقدماً، وهي (الدفع النفاث) حيث تقوم القناديل ببسط وقبض الجرس وبهذا الشكل يسحب الماء داخله ثم يطرده بقوة الدفع النفاث فيما يشبه الشلال فيتحرك الحيوان إلى حيث يريد.
ويختلف معدل هذه العمليات من سحب وإدخال ودفع باختلاف حجم وشكل الجرس.. فبعض القناديل تستغرق أجزاء قليلة من الدقيقة مع التوقف الطويل بين الحركة والأخرى وفي بعض الأجراس يستغرق الأمر 20 دقيقة أو أكثر.

أما سرعة هذه المخلوقات فتتأثر بالرياح وبالمد والجزر وتيارات المياه، وهي في ذاتها قليلة السرعة جداً، فأنواع قناديل البحر التي تقل عن 1.25 سنتيمتر قطراً تتحرك بسرعة 3.6 مترات ساعة والسرعة القصوى لأي من أنواع قناديل البحر لا تزيد على 15 سنتيمتراً في الثانية الواحدة أو 540 متر ساعة.


طرق التكاثر
تعد طريقة قناديل البحر في التكاثر من أكثر الطرق غرابة في الطبيعة فهي تختلف باختلاف الأنواع حيث تتم حضانة البيض في حوافظ كيسية لدى الأم وهي عبارة عن ثنيات جيلاتينية تشبه الجلد يقفس عنها يرقات دقيقة.. وخلال 23 أيام تسبح هذه النقط الصغيرة الجيلاتينية القوام إلى أن تستقر في القاع فوق الصخور.. وهنا تصبح تلك اليرقات قادرة على تحمل كل التحولات والتغيرات التي تجعلها في النهاية شبيهة بالأبوين.. يلتصق قنديل البحر الصغير من أحد طرفيه بالصخور.. وتنمو له ثماني شعيرات تشبه اللوامس تمكنه من إقتناص الفرائس التي يدخلها لفمه الذى يمثل تطوراً لأحد اللوامس الوسطية.. وهو صغير جداً يمكن رؤيته من خلال عدسة مكبرة.. وفيما بعد تنمو هذه اللوامس حتى طول 36 متراً.


ويظل الجسم ينمو حتى حلول الشتاء التالي، وعندها تستقر كل التغيرات الغريبة.. وتتقلص اللوامس بعيداً ويأخذ جذع الحيوان في مزيد من النمو ثم يتشقق مكوناً أخادير تتعمق حتى تصبح مثل أقراص على شكل طبق الفنجان يتراص الواحد فوق الآخر.
ويقول علماء الحيوان الذين يشاهدون عن قرب المرحلة التالية في قصة حياة القنديل: إن القرص الحر الموجود في نهاية جسم الحيوان يصاب أحياناً بنوبة مفاجئة ويبدأ في النبض وكأنه يحاول خلع نفسه من المكان المثبت فيه.. ثم يهدأ لفترة من الزمن حتى يعود مرة أخرى لنفس حالة الزلزلة السابقة.. وخلال فترة السكون ينمو جسم الحيوان بمقدار صغير.. ثم يبدأ القرص في النبض مرة ثانية حتى يتوقف.. وهكذا.. وخلال أسابيع قليلة يصبح القرص أكبر حجماً.. وتنمو اللوامس والجرس والأجزاء الأخرى ويصل الحيوان لمرحلة البلوغ وبهذا تكون دورة الحياة قد اكتملت.


وسائل المكافحة
مسألة تلوث الشواطئ وعلاقتها بكثافة ظهور القناديل، فهذا الأمر لم يتم التأكد منه حتى الآن لأسباب منها: أن قناديل البحر تهاجم شواطئ أكثر نظافة وأقل في التلوث وهذا لا يعني أن تلوث البيئة البحرية ليس له علاقة بالقناديل.. ولكن هذه علاقة ليست مباشرة إنما قد يكون للتلوث أثره في زيادة أعداد الهائمات الأخرى التي يتغذى عليها قنديل البحر، وهذا الأمر لم تثبته الدراسات حتى الآن، إنما المؤكد أن التيارات البحرية هي التي تدفع قناديل البحر ناحية الشاطئ.
وعن سبل المكافحة تقول د. هناء الدين إسماعيل أستاذة علوم البحار، إنه قد جرت عدة دراسات لتحديد أفضل وسائل المكافحة للحد من ظهور قناديل البحر على الشواطئ منها طرق المكافحة البيولوجية باستخدام سمك الترسة البحرية والتي تتغذى على حيوان قنديل البحر ثم طرق المكافحة الكيميائية وهي مرفوضة لما تسببه من موت أحياء بحرية أخرى ثم طرق الجمع الميكانيكي وأخيراً طرق المنع للوصول إلى الشاطئ باستخدام الشباك المعلقة.
وذلك لأن ظاهرة انتشار قناديل البحر على الشواطئ السياحية تكون خطيرة في بعض البلدان ذات الطابع السياحي وتسبب لهم خسائر مادية، ناتجة عن إحجام المصطافين عن ارتياد هذه الشواطىء.
فمثلاً بعض شواطئ أسبانيا أصبحت موبوءة بقناديل البحر مما يجعل المصيفين يبتعدون عنها وكذلك بعض شواطئ إيطاليا وشواطئ بلغاريا وأستراليا سبب لهم هذا الحيوان الصغير خسائر تقدر بالملايين.

ويقول العلماء إن ظاهرة انتشار قناديل البحر على بعض الشواطئ قد تنحصر في الأعوام القليلة القادمة وذلك بسبب تغير اتجاهات التيارات البحرية لتصيب شواطئ أخرى وهكذا فعمليات تغير المناخ بصورة حادة قد تساعد في انحسار ظاهرة القناديل من شواطئ معينة لتصيب شواطئ أخرى لم تكن موجودة فيها. وهكذا فيما يشبه الدورة المناخية.

منافع اقتصادية
ومن أحدث الدراسات التي قام بها فرع المعهد القومي لعلوم البحار في مدينة الإسكندرية.. هي دراسة لمحاولة استغلال حيوان قنديل البحر اقتصادياً وتصديره إلى بعض البلدان في شرق وجنوب آسيا وجاءت هذه الدراسة بناء على طلب بعض المستثمرين لمعرفة إمكانية استغلال حيوان قنديل البحر اقتصادياً سواء بعمليات فصل المادة القلوية واستخدامها في الأغراض الطبية والصناعية أو محاولة تصنيع جسم الحيوان ليصبح مادة غذائية خاصة أنه يحتوي على نسبة من البروتين الحيواني ومن المعلوم أن بعض بلدان شرق آسيا يستخدمون قنديل البحر كغذاء.. فقد وجد بعض المواطنين في هذه الدول يقومون بطهي القناديل وتقديمها كوجبات غذائية وهم يستسيغونها ويقبلون عليها وخاصة جسم القنديل الذي يشبه المظلة.. وبعض الأفراد في هذه الدول يستخدمون القنديل في العلاج عن طريق نزع سموم الزوائد اللاسعة وهم يقولون إن هذه السموم لها فوائد علاجية.

وإلى أن يتم تأكيد ذلك من خلال الدراسات فسوف يكون القنديل مصدراً للربح والحصول على العملات الصعبة بدلاً من أن يصبح مصدرا للإزعاج!
والطريف أن أحد المستثمرين المصريين طلب من المعاهد المتخصصة إجراء دراسات عن إمكانية تجفيف قناديل البحر وعندما سئُل عن السبب قال المستثمر إن لديه عرضاً لتصدير القناديل المجففة إلى الصين، ربما لاستخدامها في أغراض طبية أو صناعية.

khalidmostafa
18-02-2007, 10:55 AM
هايل ...هايل....هايل ...هايل....هايل ...هايل....هايل ...هايل....هايل ...هايل....هايل ...هايل....هايل ...هايل....هايل ...هايل.... :claps: :claps: :claps: :claps:

Silver_Shark
20-02-2007, 11:14 PM
عظيم عظيم وشكرا لكم على هذه المعلومات العظيمة والقيمة :-o

SAMYHOK
21-02-2007, 01:35 AM
لا شكر علي واجب

زهور النرجس
24-02-2007, 05:46 PM
:-o مومعقول ماشاءاللة تبارك اللة كل هذه المعلومات واللة انك موسوعة يااخ سامي الف مليون شكر مهما شكرتك مش حاوفيك حقك على هذا المجهود الرائع اللة يوفقك وييسر امورك الدينية والدنيوية وينولك الفردوس الاعلى يااااااااااااااااااااارب العالمين

محب الحيوان
30-03-2007, 05:13 AM
شكرا جزيلا على المعلومات


وأحب المشاركه ببعض الصور



( هذه دورة حياة قنديل البحر )


http://www.l22l.com/l22l-up-1/f796366a30.jpg



( وهذه صور لإبداع الخالق بما خلق )


http://www.l22l.com/l22l-up-1/4cdebd0d14.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/b7060c901e.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/117f23a7fb.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/2992dce93d.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/b8e74be36d.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/32938e4b92.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/3f6e4e6ce5.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/0afef0a7c7.jpg


http://www.l22l.com/l22l-up-1/e0e8e17538.jpg

محمود صبره
30-03-2007, 10:03 AM
السلام عليكم ...افادك الله استاذ سامي ...وندعوا الله ان يكلل الله جهودك باهتمام وتقدير الاعضاء لما تبذل من جهود ...واخيرا ..اشكرك لحرصك علي تقديم الجديد والمميز انا ..والسلام عليكم.http://www.arabvet.com/modules/uc/cache/files/10567/5/elx65406.jpg

[ تم التعديل بواسطة محمود صبره 30.03.2007 - 10:07 ]

SAMYHOK
01-04-2007, 07:36 AM
نشكر الاخ محب الحيوان علي الصور الجميله جدا

فعلا اضافه

واشكرك اخ محمود علي ردك الرائع , نحن و انتم انشاء الله

tariq2
04-04-2007, 09:45 AM
شكرا علؤ هذه المعلومات الروووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووعه

محب الحيوان
04-04-2007, 10:38 AM
العفو اخي الكريم SAMYHOK

انا في خدمة المنتدى والاعضاء الكرام

madny
23-04-2007, 08:42 PM
سبحان الله

sos
09-08-2007, 08:02 PM
شكككككككككككككككككككككككككررا

3mrii
20-09-2007, 10:30 AM
موضوووع رائع
يعطيكم العافيه على المعلومات الطيبه